تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

(966) 552959538

ارسال رسالة للايميل

haeaty2015@gmail.com
اضافة للمفضلة

التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به

الرئيسية استشارات زوجية التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به
yourcolor 60
التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به

التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به

تعد صحة المهبل جزءًا أساسيًا من الصحة العامة للمرأة. حيث يمكن أن تؤثر مشاكل المهبل على الخصوبة والرغبة في الجماع والنشوة الجنسية أيضًا. كما تسبب مشكلات الصحة المهبلية المستمرة ضغوطًا أو مشاكل في العلاقة وتؤثر على الثقة بالنفس لدى المرأة.

لذلك سنتناول في هذا المقال التغييرات التي تحدث في المهبل وأعراض مشاكل المهبل وأهم النصائح والطرق للحفاظ والعناية بصحة المهبل، تابعِ معنا.

ما هو المهبل؟

  • المهبل هو عبارة عن انبوبة بين الفرج وعنق الرحم وهذا الأنبوب هو الرابط بين الرحم والسطح الخارجي.
  • المهبل هو ما يخرج منه الأطفال أثناء الولادة، وما يخرج منه دم الحيض أثناء الدورة الشهرية.
  • يمكن أن يعمل المهبل أيضًا كطريق إلى أجزاء أخرى من الجسم أثناء ممارسة الجنس بين القضيب والمهبل. حيث يترسب القذف في المهبل مما يسمح للحيوانات المنوية بالدخول إلى الرحم من خلال عنق الرحم.
  • يمكن أيضًا استخدام جدران المهبل كطريق إداري للأدوية وموانع الحمل.

كيف يتغير شكل المهبل مع تقدم العمر

التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به

التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به

  • يتراوح طول المهبل بين 7 إلى 12 سم – ولكن يختلف كل جسم عن الآخر.
  • يتأثر المهبل بشدة بالتغيرات الهرمونية في جميع أجزاء الجسم خاصة خلال فترة الإنجاب وبعد الحيض (أول دورة شهرية) وقبل انقطاع الطمث.
  • يتأثر المهبل أيضًا بتغير مستويات الهرمونات أثناء الحمل. بسبب زيادة تدفق الدم إلى الحوض، مما يؤدي إلى تغير أعمق في لون الفرج والمهبل .
  • طوال فترة الحمل، يرتاح النسيج الضام لجدران المهبل تدريجيًا، استعدادًا لولادة الطفل. وبعد الولادة يتسع المهبل وفتحة المهبل مؤقتًا، ولكن بعد 6-12 أسبوعًا من الولادة، يعود المهبل إلى حجمه الطبيعي قبل الحمل.
  • مع تقدم النساء في العمر، تصبح جدران المهبل أكثر ارتخاءً ويصبح قطر المهبل أكثر اتساعًا.
  • بعد انقطاع الطمث يكون هرمون الاستروجين أقل، فتصبح جدران المهبل أرق وأضعف، مما قد يسبب أعراض جفاف المهبل وانخفاض الإفرازات المهبلية. هذا قد يؤدي إلى عدم الراحة أثناء ممارسة الجنس وزيادة فرص تهيج المهبل أو العدوى.
  • يمكن أن تؤدي منتجات النظافة النسائية وحبوب منع الحمل والواقي الذكري إلى تهيج المهبل وجعله أغمق. ويمكن أن يتسبب أيضاً استخدام البخاخات ومزيلات العرق أو الدش المهبلي أيضًا في حدوث تهيج واحتكاك وإفرازات كريهة.
  • يمكن أن يخضع المهبل أيضا لتغيرات أسرع أثناء النشاط الجنسي وعندما تثار المرأة جنسيًا، فيتم زيادة تدفق الدم نحو الأعضاء التناسلية، مما يتسبب في احتقان الأنسجة المهبلية بالدم، وبالتالي إنتاج سائل شفاف هذا السائل يسمى سائل الاستثارة وينتج عن ذلك أيضاً اتساع شكل المهبل.

ما هي الخطوات التي يمكنني اتخاذها لحماية صحة المهبل؟

يمكنك اتخاذ خطوات لحماية صحة المهبل وصحتك العامة. على سبيل المثال:

يمكن أن تحميك التطعيمات من الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري، وهو الفيروس المرتبط بسرطان عنق الرحم. وكذلك التهاب الكبد B – وهو التهاب كبدي كبير ينتشر عن طريق الاتصال الجنسي. ومن الضروري أيضاً أن تسألي طبيبك عن استخدام الأدوية والآثار الجانبية المهبلية المحتملة. وعلى الرغم من أنه لا يتم منع جميع المشكلات المهبلية في كثير من الأحيان، إلا أن إجراء فحوصات منتظمة يمكن أن تساعد في سرعة اكتشاف المشكلة وبالتالي السرعة في علاجها.

أهمية تمارين المهبل

  • يحتاج المهبل إلى ممارسة الرياضة أيضًا، حتى تُثبت عضلات قاع الحوض والرحم، والمهبل.
  • يمكن أن تساعد ممارسة تمارين قاع الحوض بانتظام في تحسين توتر العضلات، والتحكم في المثانة والأمعاء وحساسيتها أثناء ممارسة الجنس.

كيفية التخلص من اسمرار منطقة المهبل

هناك العديد من العوامل التي تسبب اسمرار منطقة المهبل للسيدات، منها العوامل الوراثية، والتغيرات الهرمونية بعد الولادة والشيخوخة، والعدوى، والبكتيريا، والتركيز العالي. أيضا النساء اللواتي يعانين من اسمرار الجلد الهرموني بعد الولادة، والندب وتغير اللون. ونتيجة ذلك تشعر الكثير من النساء بالإحباط والاكتئاب، وعدم الثقة بالنفس نتيجة اسمرار هذه المنطقة مما يضعهن في موقف محرج. خاصة وأن المنتجات الكيماوية الموضعية لها تأثير سلبي غير مرضٍ على الاطلاق. لذلك فإن الخيار الأكثر أمانًا بالنسبة لهم هو استخدام الليزر لتبييض وتفتيح هذه المنطقة.

خطوات لتفتيح منطقة المهبل باستخدام الليزر

  • التنظيف الجيد للمنطقة المهبلية.
  • يجب أن يرتدي الشخص درعًا ثابتًا للعين لحمايته من عواقب أشعة الليزر.
  • استخدام الطبيب كريم أو بخاخ مخدر على الجلد.
  • ثم يبدأ جهاز الليزر في تسليط أشعة على الجلد المراد معالجته.
  • تستغرق الجلسة نصف ساعة وتزداد وتنقص بما يتناسب مع درجة سواد المنطقة المراد تفتحها.
التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به

التغييرات التي تحدث في المهبل، وأهم النصائح للعناية به

نصائح للعناية المهبلية

  • استشر الطبيب عند حدوث أي إفرازات أو عدوى.
  • حافظي دائمًا على جفاف المنطقة بعد كل استحمام.
  • لا تغسل المنطقة بالمواد الكيميائية المعطرة.
  • تخلصي من الشعر بشكل متكرر حتى لا يكون موطنًا للجراثيم في المنطقة.
  • ارتدي ملابس داخلية قطنية لتقليل الاحتكاك وامتصاص العرق.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة التي تضغط على المنطقة.
  • العناية الكاملة بالجسم وخاصة أثناء الدورة الشهرية.

أهم النصائح لتجنب جفاف المهبل

  • تجنبي استخدام الدش المهبلي لأنه قد يزيد من احتمالية الإصابة بجفاف المهبل.
  • تجنبِ وضع المواد المعطرة على المنطقة لتجنب التهيج.
  • احرصي على ممارسة العلاقة الحميمة بشكل يومي لتحفيز إفراز المرطبات المهبلية الطبيعية.
  • استخدمي الكريمات المرطبة للمنطقة المهبلية قبل الجماع.
  • ممارسة رياضة الحوض لتقوية عضلات المهبل.
  • تأكدِ من نظافة المنطقة باستمرار.

الأطعمة اللازمة للحفاظ على صحة المهبل

إذا أفرطتِ في تنظيف المنطقة الحميمة واستخدمتِ العديد من المنتجات للحفاظ عليها. فأنتِ ترتكبن خطأً فادحًا. وذلك لأن لا تحتاج هذه المنطقة إلى هذا القدر من العناية وفي الحقيقة يجب عدم تعرضها لمواد كيميائية ضارة. وللحفاظ على صحة المهبل، عليكِ يا عزيزتي تناول المأكولات التالية باستمرار:

  • البطاطا الحلوة: مليئة بفيتامين أ الذي يحافظ على صحة المنطقة الحساسة كما ينشط الهرمونات الجنسية.
  • الحليب: يحافظ على الطبيعة الحمضية للمهبل ويمنع الإصابة بالفطريات والالتهابات الأخرى.
  • عصير التوت البري: يعدل هذا العصير من حموضة المهبل ويكافح الالتهابات. وبالتالي، يحافظ على صحة المنطقة الحساسة.
  • الأفوكادو: غني بفيتامين هـ ،مما يجعله المكون السحري لمحاربة جفاف المهبل. بالإضافة إلى ذلك، فإن تناول الأفوكادو بانتظام يخفف الألم الذي تعاني منه المرأة عادة خلال فترة حيضها.
  • صلصة الصويا: هل تعلمين أنها تحتوي على هرمون الإستروجين الذي يستخدمه جسمك للترطيب. لكن، من الضروري تناول الصلصة الطبيعية والابتعاد عن كل ما يتم تصنيعه.
  • المكسرات: غنية بفيتامين هـ الذي كما ذكرنا يحارب الجفاف في المنطقة الحساسة، كما أنه غني بالزنك الذي يحارب الإحساس بالحكة وينظم الدورة. وبالطبع نعني المكسرات النيئة مثل، الجوز واللوز والفستق والكاجو، وليس المكسرات التى تحتوى على نسبة عالية من الملح و أيضاً المعالجة.
  • الخضار أخضر اللون: كلما كان لون الخضروات التي تتناوليها أغمق كان ذلك مفيدًا لصحة المهبل. لذلك ،في الواقع هذا النوع من الخضار وخاصة السبانخ والقرنبيط والملفوف ينشط الدورة الدموية ويطهر الشرايين مما يسهل الدورة ويحافظ على صحة المهبل.

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


ذات صلة