تابعنا علي منصات التواصل المختلفة

اتصل بنا الان

ارسال رسالة للايميل

[email protected]
اضافة للمفضلة

الحقن المجهري | أهم 5 مراحل للعملية بالتفصيل 2022

الرئيسية استشارات زوجية الحقن المجهري | أهم 5 مراحل للعملية بالتفصيل 2022
admin 60
الحقن المجهري | أهم 5 مراحل للعملية بالتفصيل 2022

الحقن المجهري | أهم 5 مراحل للعملية بالتفصيل 2022

 

الحقن المجهري هو المصطلح الذي حمل أمل الإنجاب لملايين من البشر كان ظنهم أن العقم مصيرهم المحتوم، عملية الحقن المجهري (Intracytoplasmic Sperm Injection) أحد أهم التقنيات المستخدمة في علاج كافة المشكلات المتعلقة بالعُقم، وبالتالي فهي من تساعد الأزواج على إنجاب طفل بعدما فشلوا في الحصول عليه بسبب علة صحية مكتشفة أو غير مكتشفة.

 

يُستخدم الحقن المجهري في تعزيز مرحلة الإخصاب التي تتم داخل المختبر المجهز(In vitro fertilization)، وذلك عن طريق حَقن حيوان منويّ واحد في بويضة سليمة ناضجة، ثم يتم زرع البويضة المُخصّبة في رحم الأم أو قناة فالوب (Fallopian tube)، ونحن في مقالنا هذا سنعرض كافة المعلومات التي يبحث عنها المقبلين على عملية الحقن المجهري.

 

متى يتم اللجوء إلى الحقن المجهري؟

هناك الكثير من الأمور التي تعيق بعض البشر عن إتمام عملية الإخصاب والحمل من خلال العلاقة الحميمية وحدها، ولذلك يلجأ هؤلاء للمساعدات الطبية أملًا في الحصول على طفل، وتلك الأمور تعتبر مشكلات قد تواجه الزوج أو الزوجة، ونحن سنقوم بتوضيحها بشكل تفصيلي.

 

أسباب تمنع الإنجاب عند الذكور

هناك الكثير من المشكلات التي قد تعيق الذكر عن الإنجاب بشكل طبيعي، ومنها:

  •   انخفاض عدد الحيوانات المنوية وضعف حركتها.
  •   ضعف جودة الحيوانات المنوية كذلك.
  •   افتقاد الحيوان المنوي القدرة على اختراق الجدار الخارجي للبويضة.
  •   سمك جدار البويضة مما يصعب اختراقها على الحيوان المنوي للرجل.
  •   إصابة الجهاز التناسلي الذكري بنوع من الانسداد الذي يمنع تدفق الحيوانات المنوية.
  •   افتقاد النطاف (Azoospermia) وهي حالة فيها يفتقد الذكر وجود الحيوانات المنوية في السائل عند حدوث القذف.
  •   الضعف الجنسي الذي يجعل الرجل غير قادر على القيام بالعملية الجنسية التي تؤدي لإحداث الإنجاب.

 

أسباب تمنع الإناث عن الإنجاب

بالطبع لا يلجأ الطبيب لحل الحقن المجهري كحل أولي عند تأخر الإنجاب، ولكن هناك حالات صحية تصاب بها السيدة تجعل من المستحيل إحداث الحمل بدون حقن مجهري، ومن ضمن تلك الحالات:

  •   وجود التصاقات شديدة في منطقة الحوض عند المرأة.
  •   إصابة المرأة ببطانة الرحم المهاجرة.
  •   فشل عملية تنشيط التبويض التي تعتمد على تناول الأدوية.
  •   فشل عملية التلقيح الصناعي.
  •   مرور فترة طويلة على الزواج لا تقل عن ثلاث سنوات.
  •   سن المرأة فوق الـ ٣٧ عام.

 

خطوات عملية الحقن المجهري بالتفصيل

عملية الحقن المجهري كانت بمثابة قارب النجاة لكل رجل وامرأة ظنوا أن إنجاب طفل درب من المستحيل، لاسيما وهناك خلل صحي في أحدهما أو كليهما يمنعهما عن الإنجاب بشكل طبيعي، وبالنسبة لخطوات عملية الحقن المجهري فهي ليست بالبسيطة أو السهلة، بل خطوات طبية مدروسة ومنضبطة ويشرف عليها الطبيب المختص مع فريق المختبر، ونحن سنوضح كافة خطوات أو مراحل الحقن المجهري بشكل تفصيلي.

 

مرحلة تحفيز الإباضة

في تلك المرحلة يحدث التالي:

  •   يتم إعطاء المرأة الأدوية المحفزة للإباضة
  •   حيث تقوم هذه الأدوية بتطوير عدد من البويضات، وتتم متابعة نضوج البويضات.
  •   بعد الأسبوع الأول، يقوم الطبيب بعملية فحص لمستوى هرمون الأستروجين (Estrogen) في الدم، ويستخدم هنا الموجات فوق الصوتية للتعرف على نُضج البويضات في الجريبات.
  •   خلال الأسبوع الثاني من الممكن أن يغير الطبيب نوعية الأدوية التي تحصل عليها المرأة حسب مدى نضج البويضات.

 

مرحلة استخراج البويضات

وفي تلك المرحلة يقوم الطبيب بالتالي:

  •   جمع البويضات الناضجة بعد 34 – 36 ساعة باستخدام تنظير البطن (Laparoscopy).
  •   من الممكن أن يتم سحب البويضات من خلال المهبل بواسطة إبرة موجهة بالموجات فوق الصوتية.
  •   يتم وضع البويضات في حاضنة تحت ظروف منضبطة في مختبر علم الأجنّة.

 

مرحلة جمع الحيوانات المنوية

المتوقع حدوثه في تلك المرحلة هو ما يلي:

  •   يتم جمع الحيوانات المنوية بواسطة الاستمناء، وإذا تعذر جمعهم بهذا الشكل يتم أخذها جراحيًّا من الخصية من خلال عمل شق صغير.
  •   غالبًا يتم اللجوء إلى الجراحة لو وجد انسداد يمنع قذف الحيوانات المنوية، أو في حال وجود مشكلة  تمنع نمو الحيوانات المنوية.
  •   يوصي المختصين بإجراء اختبار جيني قبل القيام بالحقن المجهري، وذلك للكشف عن المشكلات الوراثية عند الذكور الذين يعانون من قلّة أو ندرة وجود الحيوانات المنوية في سائلهم المنوي.

 

مرحلة حقن الحيوانات المنوية

هنا تبدأ عملية التخصيب المعملي بالخطوات التالية:

  •       يتم تجهيز عينة السائل المنوي عن طريق تقنية الطرد المركزي (Centrifuging) أو تدوير خلايا الحيوانات المنوية في وسط معين.

 

  •   والهدف من هذا الإجراء هو فصل الحيوانات المنوية الحية عن الحيوانات المنوية الميتة.
  •   هنا يلتقط المختص حيوان منوي واحد حيّ بواسطة إبرة زجاجية، ويحقنه بشكل مباشر في البويضة.
  •   بعد ذلك يتم فحص البويضات لمعرفة هل حدث الإخصاب أم لا.

 

المرحلة الأخيرة نقل البويضات

بعد فترة الحضانة، يقوم المختص باختيار البويضات التي تم تخصيبها بنجاح وذلك بعد مرور حوالي خمس أيام على نموّها وتطورها، ثم يزرع واحدة أو أكثر في الرحم عن طريق استخدام أنبوب رفيع مرن يتم إدخاله عبر عنق الرحم.

 

مخاطر الحقن المجهري المحتملة

 قد تحدث بعض المشكلات خلال الحقن المجهري، أو بعد الانتهاء منه، ومن ضمن تلك المشكلات:

 

  •   تلف بعض من البويضات المستخدمة في العملية.
  •   عدم نموّ البويضات وتطورها إلى جنين حتى بعد القيام بحقنها بالحيوان المنوي.
  •   توقّف نمو الجنين بشكل مفاجئ.
  •   إصابة المرأة بمتلازمة فرط تنبيه المبيض (Ovarian hyperstimulation syndrome)، وذلك يحدث بسبب استخدام الهرمونات المحفّزة للمبيض بشكل مبالغ فيه.
  •   مخاطر تتعلق بحدوث الحمل المتعدد، وإن كان هذا يعتمد على عدد الأجنّة التي تم نقلها للرحم.
  •   ارتفاع مخاطر إصابة المواليد بالعيوب الخلقية.

 

ما هي نسبة نجاح الحقن المجهري؟

نسبة نجاح عملية الحقن المجهري تتوقف بشكل كبير على عمر السيدة التي سوف تخضع لتلك العملية، حيث:

  •   من عمر 18 : 34 عامًا، نسبة نجاح العملية تكون حوالي 44%.
  •   بينما من عمر 35 : 37 عامًا، نسبة نجاح العملية حوالي 39%.
  •   أما من عمر 38 : 39 عامًا، نسبة نجاح العملية  تكون حوالي 30%.
  •   في حين أن من عمر 40 : 42 عامًا، نسبة نجاح العملية حوالي 21%.
  •   ومن عمر 43 : 44 عامًا، نسبة نجاح العملية حوالي 11%.
  •   أخيراً، من عمر 45 عامًا فما فوق، تكون نسبة نجاح العملية  2%.

 

سعر الحقن المجهري

تعد تقنية الحقن المجهري من التقنيات مرتفعة السعر، وذلك لأن خطوات هذه العملية متعددة، كما أن الإشراف على هذه العملية يقوم به فريق طبي كامل، وإن كان السعر بالطبع يختلف حسب البلد التي تتم فيها العملية وحسب المركز الطبي ومدى جاهزيته ومستوى الرعاية الصحية التي يقدمها.

 

ومن الجدير بالذكر أن مستشفى بداية واحدة من ضمن أكبر مستشفيات الشرق الأوسط التي يتم فيها عمليات الحقن المجهري على يد فريق طبي وعلماء أجنة عالميين، كما أن الأسعار تعتبر مناسبة للغاية مقارنة مع أسعار المستشفيات والمراكز الطبية في الدول الأوروبية، وبنفس نسب النجاح كذلك.

 

وباختصار شديد، نجاح الحقن المجهري هي عملية نسبية عامة ترتبط بعوامل كثيرة لا يمكن حصرها، وأهمها عمر الأم وجودة الحيوانات المنوية للأب، كذلك الطبيب الذي سيقوم بالعملية والمركز الطبي، وعلى أي حال تلك العملية أثبتت الكفاءة والنجاح والدليل ملايين البشر في العالم الذين أنجبوا عن طريق تلك التقنية ويحيون حياة صحية.

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


ذات صلة